الصفحة الرئيسية أهم الأخبار رئيسا الحكومة و البرلمان المصري يُعزيان قداسة البابا تواضروس في شهداء حادث المنيا

رئيسا الحكومة و البرلمان المصري يُعزيان قداسة البابا تواضروس في شهداء حادث المنيا

 
قدَّم رئيسُ مجلس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي ورئيسُ مجلس النواب الدكتور ( علي عبد العال ) خالصَ تعازيهـِما لقداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، في ضحايا الحادث الإرهابي الذي وقع بالقرب من دير القديس الأنبا صموئيل بجبل القلمون، بالمنيا، الذي اسفر عن استشهاد سبعة أقباط وجَرحِ العشرات ، متمنيا للمصابين الشفاء العاجل. جاء ذلك خلال لقاءهِما بقداسة البابا تواضروس الثاني في المقر البابوي اليوم الاربعاء .
وأشار رئيس البرلمان الدكتور عبد العال إلى أن هذا الحادث استهدف المصريين جميعهم، وليس الإخوة المسيحيين فقط، مؤكداً في الوقت ذاته على أنه لن ينال من وحدة المصريين، الذي أكدوا توحدهم ووقوفهم صفاً واحداً في مواجهة كافة الأعمال الإرهابية، كما أكد على ثقته التامة في قدرة الدولة على التصدي لمثل هذه الأعمال ومعاقبة مرتكبيها. وأضاف أن الموقف المُشرِف لقداسة البابا وللكنيسة تجاه مثل هذه الأحداث، يمثل عاملاً أساسياً في وأد أي محاولات تستهدف زرع بذور الفتنة بين المصريين.

إضافة تعليق

هدية هذا الشهر إلي شركاء الكرمة

Download Video: MP4, WebM, Ogg
HTML5 Video Player by VideoJS

اشترك في نشرة الكرمة الألكترونية

يمكنك الحصول على أخــر أخـبار وتطورات الخدمة مجانــاً عن طريق إضافة اسـمك وبريدك الالكترونى هنا وشــكراً لمتابعتك ودعمك لنا.